نوافذنا التعليمية

تعليمي شامل لجميع الأطوار الابتدائي المتوسط والثانوي بالاضاقة للجامعي بكالوريا،اختبارات،كتب،تمارين

تحضير درس شباب

تحضير نص الشباب فهم المكتوب في اللغة العربية للسنة الرابعة متوسط الجيل الثاني

الفكرة العامة :
1 اعتلاء الشباب هرم المجتمع وتذكيره بمسؤوليّاته تجاه أمّته .
2 توجيه الشّباب إلى تحمّل مسؤوليّته للنّهوض بأمته قبل زوال قوّته
الأفكار الأساسية الجزئية :
الفقرة الأولى : [ رحم الله … بتحقيقها في نفسه ]
الفكرة الأساسية الأولى :
1 التّعريف بالشّباب وتبيين منزلته الرّفيعة .
2 الشّباب : تعريفه ومنزلته وما يُنتظر منه .

الفقرة الثّانية : [ إنّ الشّباب … الدّم النّقيّ الفوّار ]
الفكرة الأساسية الثانية :
1 الشّباب أهمّ مرحلة عمريّة لتكوين الأمّة وبناء مستقبلها .
2 الشّباب رمز القوّة وعنوان النّهضة .

الفقرة الثّالثة : [ ولا بدّ يوما … يتردّد أو يسوّف ]
1 وجوب استغلال فترة الشّباب قبل زوالها .
2 المفرّط في شبابه نادم في شيخوخته .

أثري لغتي :
قانع : الخاضع ، الرّاضي ، المتذلّل الطّامح : المتطلّع إلى المجد .
أنصع : أشدّ بياضا ، خالص معقد : موضع .
أثري لغتي : كيانها : وجودها التّبعات : العواقب المفتولة : القويّة الفوّار : شديد الغليان الزنود : ج م زند : العظم الممتدّ من المرفق إلى المعصم .
فرّط : قصّر وضيّع النّحيب : بكاء مع رفع الصّوت نعاه : النّعي : خبر الوفاة الخضيب : به حنّاء يتقاعس : يتكاسل يسوّف : يتماطل مستعملا بسوف .

القيم المستفادة من النص :
القيم المستفادة :
1 قال رسول الله صلى الله عليه وسلّم: ” أُوصِيكُمْ بِالشَّبَابِ خَيْرًا، فَإِنَّهُمْ أَرَقُّ أَفْئِدَةً ، إِنَّ اللهَ بَعَثَنِي بَشِيرًا وَنَذِيرًا فَحَالَفَنِي الشَّبَابُ ، وَخَالَفَنِي الشُّيُوخُ”
2 وقال أيضا : ” اِغْتَنِمْ خَمْسًا قَبْلَ خَمْسِ … ” وَشَبَابَكَ قَبْلَ هَرَمِكَ ” .
القراءة النّهائيّة لما تمّ ندوينه على السّبّورة قصد تدارك الأخطاء وتقويمها .

أتذوق النص :
الكتابة العروضيّة (2) : 
وضع الرّموز العروضيّة بحيث يقابل كلّ متحرّك (/) وكلّ ساكن (0) .
الكتابة الإملائيّة : بكيت على الشّباب بدمع عيني فلم يغن البكاء ولا النّحيب
الكتابة العروضيّة : بَكَيْتُ عَلَشْشَبَاْبِ بِدَمْعِ عَيْنِيْ فَلَمْ يُغْنِلْبُكَاْءُ وَلَنْنَحِيْبُوْ
الرّموز العروضيّة: //0/ //0//0/ //0/ /0/0 //0 /0/0//0 ///0//0/0 ( قافية )
القافية : سميّت قافية لأنها تقفوا الكلام أي تأتي في آخره ، وحدودها آخر ساكن في البيت إلى أقرب ساكن يليه مع المتحرّك الذي قبله [ /0..0 ]
( وقيل إنّها آخر خمس حركات في ضرب البيت )

تحضير خاص بالجيل الأول

التعريف بالكاتب:
الدكتور محمود بن محمد أحمد بابللي، المولود الثالث لمحمد بابللي وسامية داخل، بعد أحمد وعبد اللطيف، ولد في حي أَغْيُر (وهو تحريف للاسم التركي “آق يول” والتي تعني الزقاق الأبيض) بحلب في سوريا عام 1922م، في وقت كانت لا تزال فيه سوريا تحت الانتداب الفرنسي. ويعود في نسبه إلى عشيرة النعيم العربية المعروفة.

وتنسب كنيته إلى (بابِلّا)، وهي حاضرة قديمة من حواضر بلاد الشام بالقرب من مدينة حلب ذكرها ياقوت الحموي في معجم البلدان، فقال عنها: “بكسرِ الباء وتشديد اللام مقصور، قرية كبيرة بظاهر حلب بينهما نحو ميل وهي عامرة آهلة في أيامنا هذه.
بالرغم من تركه المدرسة وتنقله بين عدة مهنٍ، إلا أن الدكتور محمود لم ينقطع عن العلم والتعلّم فكان يدرس بنفسه المقررات الدراسية للمرحلتين المتوسطة والثانوية من كتب أخيه عبد اللطيف، إضافة إلى حفظه لبعض سور القرآن الكريم، وتلقيه علوم العربية والبلاغة والأدب على يد عدد من علماء مدينة حلب.
اجوبة البناء الفكري:
_المبارك من الشباب الطامح والمذموم منهم القانع
_التعريف الذي قدمه الكاتب للشباب هو: عنصرالحياة المتدفقة والفعالية الواثبة والامل الباسم والغد المشرق الذي تبنى عليه الامة مستقبلها …
_تبني الامة مستقبلها على الشباب لانه هو الذي سيعيد لهذه الامة ماضيها الزاهر.
_تتحقق هذه النهضة الشبانية في المستقبل القريب.
_يتاسف عادة المسنون على مرحلة الشباب لانهم يتذكرون لحظات المجد وابهى مراحل العمر.
_واجبات الشباب الا يلهو في وقت الجد ولا يتقاعس عن العظائم في كل الامور
شرح المفردات :
الطامح : المتطلع إلى بلوغ المجد
أنصع : أصفى , أنظف
نهيب به : نطلب منه

عقدت الأمل على نجاحه : أملت ورجوت

الفكرة العامة :
بيان الكاتب أهمية الشباب للأمة ودوره في رقيها وازدهارها .

الأفكار الأساسية :
1 ـ التعريف بالشباب وبيان مكانته من الأمة .
2 ـ بيان دور الشباب العامل في بناء نهضة الأمة .
3 ـ الحث على اتثمار مرحلة الشباب قبل فواتها حيث لا ينفع الندم .

المغزى من النص :
قوة الأمة وصلاحها بقوة شبابها وصلاحه .



التعليقات مغلقة.