نوافذنا التعليمية

تعليمي شامل لجميع الأطوار الابتدائي المتوسط والثانوي بالاضاقة للجامعي بكالوريا،اختبارات،كتب،تمارين

تحضير درس ليلة الوطن

تحضير نص فهم المنطوق في اللغة العربية ليلة الوطن للسنة الأولى 1 متوسط الجيل الثاني ج2 في مادة اللغة العربية

 

السند:
خرج «نور» من مكانِ المسؤول، وكلُّهُ سرُورٌ إذ كلَّفه قائدُه بهذه المهمّة الخطيرة… إنّه لموضوعٌ شيِّق إذا عاشَ بعد القيام بهذه المَهَمَّة، لإضافة سُطورٍ نُورانيّةٍ إلى جانبِ ما كتبه في كرّاس يوميّاته الفدائيّة منذ صُعودِهِ إلى الجَبَلِ..
جمع «نور» أعضاءَ فوجِه الذّين اختارهم لهذه العمليةّ، فشرعَ في شرح أهداف العمليةّ، والطّريقة النّاجحةِ الّتي يجب إتباعها كما تحدّث عن وقتِ البَدْءِ في العمليةِ ووقتِ العودةِ منها، فَقَسَّمَ أعضاءَ الفوجِ إلى مجموعاتٍ صغيرةٍ، وعلى رأسِ كلِّ مجموعةٍ صاحبُ خبرةٍ في القتالِ.
ثم انطلقَ الجميعُ في حركةٍ سريعةٍ يتقدّمهم «مسعود» الخبيرُ بهذه النّاحية، حيث قَضَى سنوات راعيًا في إحدى القُرى المجاورة لمكانِ العمليّةِ.
ركّز «نور» وجماعتهُ على كلِّ ما حولهم كثيرا، وفجأة سمعوا همهمة لم يفهموا معناها فَنَظَرَ الجميعُ إلى بَعضِهم، ومن خلالِ نظراتِهم عَرَفوا أنّ هذا الجنديّ هو الحارسُ نَفسُه. وبِسرْعةِ البرقِ التقطه «نور» بمسَدّسه الكَاتِم للصّوتِ، فسقط الجنديُّ أرضًا وفي هذه الدّقيقة انفجرت قنابلُ الانتقامِ من كلِّ جهةٍ صوبَ أماكنَ العدوِّ، وبدأت الصّفائحُ تتطايرُ، وصناديقُ الذّخيرةِ تنفجِرُ، وبعدَ دقائقَ صرَخَ «نورُ» ثلاث مرات مشيرًا إلى الانسحابِ فورًا من مُعَسْكَرِ العدوِّ.. وبعدَ ساعةٍ من السّير المضْني عادَ الفدائيوّنَ إلى حيث كانوُا وعلى كتف «نور» رفيقُهُ ودليلُهُ «مسعود» الشّجاع وهو يلفظُ أنفاسَهُ الأخيرةِ بعدَ أن كان سبَبًا رئيسًا في نجاحِ العمليّةِ.
عبد الرّحمن عزّوق (صوماميّات)
دليل الأستاذ للسنة الأولى من التعليم المتوسط ص99


أعودُ إلى قاموسي :
أفهمُ كلماتي : 
شيّق : ممتع المضني : متعب فدائيّون : ج م فدائي : مجاهد في سبيل الله والوطن.
كاتم: كتم الشّيء ستره وأخفاه همهمة : كلام خفيّ يسمع ولا يفهم. نورانيّة: مضيئة، نيّرة

اناقش معطيات النص :
س : بم كلّف القائد «نور» ؟ ج : كلّفه بعمليّة فدائيّة . س : وهل استجاب له ؟ ج : نعم .
س : ما شعور نور بعد تكليفه بالمهمّة ؟ ج : كان مسرورا .
س : علام يدلّ سروره ؟ ج : على حبّه لوطنه واستعداده للتّضحية في سبيله .
س : ما الخطّة التي وضعها نور للعمليّة ؟ ج : قسّم أعضاء الفوج إلى مجموعات رأس كل منها قائد خبير في القتال .
س : من كان مرشدهم في المهمّة ؟ ج : مسعود . س : لم ؟ ج : لأنّه خبير بالنّاحية .
س : هل نُفّذت العمليّةُ ؟ ج : نعم . س : وهل نَجَحَت ؟ ج : نعم .
س : ما ضريبة نجاح العمليّة ؟ ج : استشهاد مسعود .
س : حدّد شخصيّات القصّة . ج : البطل : نور الشّهيد : مسعود القائد الفدائيون .

الفكرة العامّة : 
نجاح ”نور” ورفقائه في عمليّتهم الفدائيّة ضدّ المستعمر.
العمليّة الفدائيّة النّاجحة التي قام بها ”نور” ورفاقه في سبيل الوطن .

أبرز معطيات النّص :
أ تكليف ” نور” بالعمليّة الفدائيّة .
ب التخطيط المحكم وتقسيم المهام.
ج نجاح العمليّة واستشهاد ” مسعود ”.
حبّنا الصّادق للوطن، ووفاؤنا الأبدي له علّمنا أنّ كل شيء يهون في سبيله، وهذا فحوى نصّنا لهذا اليوم ، فما القيم المستفادة من النّص الذي بين أيدينا ؟

القيم التّربويّة المستخلصة من النّص : 
قال محمّد العيد آل خليفة :
أيَّهَا الشَّعبُ إنّا عنك ذُدْنَا فَظَفِرْنَا بِأَنْفُسِ الأَنْفَالِ
قَدْ ذَهَبْنَا إِلَى المَيَادِينٍ نَغْزُو وَرَجَعْنَا مِنْهَا بٍالاسْتِقْلَالِ



التعليقات مغلقة.